القائمة الرئيسية

الصفحات

لماذا تويتر المنصة الأولى في السعودية؟

 لماذا تويتر المنصة الاولى في السعودية؟ 

لماذا تويتر المنصة الاولى في السعودية؟ ، السلام عليكم ومرحبا بكم متابعي موقع جاتا ماك الاعزاء سوف نقدم لكم اليوم موضوع في غاية الاهمية بخصوص موقع من مواقع التواصل الاجتماعي وهو "تويتر" ، من المعروف انه لا يمكن الاستغناء عن تويتر لأنه عند القيام بنشر تغريده به تصل الى جميع انحاء العالم ويراها حميع الاشخاص ، فان المنصة "تويتر" تعتبر من افضل مواقع التواصل الاجتماعي على الانترنت ، ولذلك فهي تعتبر المنصة الأولى في السعودية ، ويوجد العديد من الزيارات على منصة تويتر بواقع 12 مليون و 350 الف مستخدم على منصة تويتر. 



لماذا تويتر المنصة الاولى في السعودية؟ 


تويتر


تويتر في السعودية وتأثير الحضور والسياسات 

ظلت تويتر المنصة الاولى في السعودية لفترة طويلة ، حيث ان هناك العديد من الحسابات على تويتر لها ملايين المتابعين و من الممكن ان تحصل على ارقام قريبة لتلك من خلال بيع متابعين تويتر لحسابك الشخصي ، وعرفنا انه في الفترة الاخيرة شعر نحو مئتي الف مستخدم بالسعودية بالاحباط الشديد ، حيث انهم يقولون انها رقابة من موقع تويتر في تعطل شبكة التواصل الاجتماعي الصغيرة بارلر انها تصف نفسها بانها مساحة تقوم بالاعتماد على حرية التعبير ، وقال الرئيس التنفيذي و المؤسس والمشارك ان " جون ميتس " : ان انشاء كل تلك الحسابات الجديدة بشكل غير متوقع منذ يوم الاحد رفع العدد الاجمالي لمستخدمي بارلر الى اكثر من مثلية ، مما ادى ذلك الى تعطيل بعض الوظائف الموجودة في النظام. 


الاجراءات التي اتخذها تويتر اتجاه السعوديين 

قامت شركة تويتر باتخاذ بعض الاجراءات امام السعوديين وذلك بسبب التغريدات التي كانوا يعبرون فيها عن رأيهم ، ولقد قررت شركة تويتر بحذف مئات الحسابات الوهمية التي تنتمي الى الحكومة السعودية التي أسست جيشا الكترونيا مهتمة الترويج لجدول اعمالها على الانترنت ، و الأن يقتسم بعض الوطنيين السعوديين الى من يدعمون ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سمان مع نفس المساحة على الانترنت مع انصار ترامب اليمنيين ، وتوافد مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي الامريكيون اليمنيون على تطبيق المراسلة على تليغرام وموقعي جاب و بارلر ، معلنين ذلك بأساليب المراقبة الأكثر صرامة والتي تفرض قيودا على تصريحات سياسية مثيرة للجدل على منصات مثل تويتر و فيسبوك. 


reaction:

تعليقات